وفاة السفير الروسي في السودان إثر أزمة قلبية

عبّر-وكالات

عثر مساء اليوم الأربعاء على ميرغياس سوفيتفش شيرينسكي، السفير الروسي لدى الخرطوم، جثة هامدة داخل منزله، و  بحسب بيان لوزارة الخارجية السودانية. وصرح ممثل السفارة الروسية في السودان أن السفير الروسي توفي داخل منزله في الخرطوم إثر نوبة قلبية.

وقال بيان صادر باسم متحدث الوزارة السودانية، قريب الله الخضر، وصل الأناضول نسخة منه، إن “سفير دولة روسيا الاتحادية الصديقة وافته المنيه بمقر إقامته بالخرطوم”.

وأعرب الخضر عن “تعازي الخارجية السودانية لحكومة، وشعب روسيا، ولأسرة سفارتها بالخرطوم”.

وذكر المتحدث، وفقا للبيان، أن “السفير ميرغياس بذل جهودًا صادقة، ومخلصة؛ من أجل ترقية العلاقات المتميزة بين البلدين”.

وأضاف “ستظل أعماله وإنجازاته الدبلوماسية مرتكزاً مهما لعلاقات الصداقة الممتدة”.

وأكدت وزارة الخارجية الروسية، وفاة ميرغياس سوفيتش شيرنسكي، السفير الروسي لدى السودان، داخل مقر إقامته في العاصمة الخرطوم.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا: “يؤسفنا أن نعلمكم بوفاة ميرغياس سوفيتش شيرنسكي، سفير روسيا في السودان في 23 أغسطس، داخل مقر إقامته في العاصمة السودانية الخرطوم”.

 وعينت روسيا شيرينسكي سفيرا لها بالسودان في 30 ديمسبر 2013.

والتحق شيرينسكي بالعمل الدبلوماسي بعد تخرجه من معهد العلاقات الدولية بروسيا عام 1977، وعمل كدبلوماسي بعدد من الدول العربية، بينها مصر واليمن.

كما عمل قنصلا عاما في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية، وممثلاً لروسيا الاتحادية في منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلم “يونسكو”.

وانتقل بعدها للعمل في القارة الإفريقية؛ حيث عمل سفيرا لبلاده في روندا، ومنها أخيراً إلى السودان حيث وافته المنية.

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.