وزير الشؤون الدينية الجزائري السابق يطلق الرصاص على زوجته

عبّـــر-وكالات

أقدم وزير الشؤون الدينية والأوقاف الجزائري السابق عبد الحفيظ أمقران أول أمس الإثنين على إطلاق النار على زوجته.

ووقعت الحادثة بالمنزل العائلي للزوجين ببلدية زرالدة في الجزائر العاصمة، حيث نجت الضحية من الموت بأعجوبة بعدما أخرج الوزير الأسبق مسدسه مطلقا عدة رصاصات أصابت بعضها جسد زوجته.

وتم نقل الضحية إلى مستشفى زرالدة حيث تلقت الاسعافات، فيما تجري قوات الأمن تحقيقا مع الوزير السابق للتحقيق في ملابسات الحادثة.

 

Loading...
Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.