وزارة الأوقاف القطرية تعلن ترحيبها بقرار المملكة العربية السعودية بشأن الحجاج القطريين

عبّر ـ وكالات 

 أعربت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية القطرية عن ترحيبها بقرار المملكة العربية السعودية دخول الحجاج القطريين إلى أراضيها عبر منفذ (سلوى) الحدودي لأداء مناسك الحج.
ونقلت وكالة الأنباء القطرية (قنا)، عن مصدر مسؤول بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، مساء اليوم الخميس، قوله إن القرار السعودي بالسماح للقطريين “يعد خطوة جيدة من شأنها تخفيض حدة التوتر”، مؤكدا على “ضرورة عدم الزج بأداء تلك الشعائر في الخلافات”.
وأضاف المصدر أن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية القطرية ستقوم بالتواصل مع الجهات المختصة في المملكة العربية السعودية “للتأكد من سلامة الترتيبات والإجراءات المطلوبة في إطار بعثة الحج القطرية” وأيضا “ترتيبات تأمين سلامة الحجاج القطريين”، قبل أن تصدر بيانا بالإجراءات المطلوبة.
وكانت وكالة الأنباء السعودية قد ذكرت، في نشرتها مساء أمس الأربعاء، أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود أمر بالموافقة على فتح منفد بري لدخول الحجاج القطريين إلى المملكة لإداء مناسك الحج.
وأضافت أن خادم الحرمين أمر أيضا “بالسماح لجميع المواطنين قطريي الجنسية الذين يرغبون بالدخول لأداء مناسك الحج من دون التصاريح الإلكترونية وذلك بناء على وساطة الشيخ عبد الله بن علي بن عبد الله بن جاسم آل ثاني”، مشيرة الى أن العاهل السعودي “أمر بنقل كافة الحجاج القطريين من مطار الملك فهد الدولي في الدمام ومطار الأحساء الدولي على ضيافته ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود للحج والعمرة”، وأيضا بإرسال طائرات خاصة تابعة للخطوط السعودية إلى مطار الدوحة لإركاب كافة الحجاج القطريين على نفقته الخاصة الى مدينة جدة، واستضافتهم بالكامل على نفقته ضمن البرنامج ذاته.
Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.