ناصر بولعجول أو ناصر “بولكسايد”

عبّر

في الوقت لي كثر الكلام على قضية الي قطع الطريق فبلاصة من غير ممر الراجلين يخلص 25 درهم، و بررت اللسلطات قرار تفعيل هذا القانون لي هو سنوات و هو مجمد، بأنها باغي تحمي الراجلين من حوادث السير، تأكد أن الدولة لحد الآن عاجزة باش تلقى حد لمشكل حوادث السير الي كيتسب فإزهاق أرواح عدد كبير من المواطنين، و بالتالي بدات كدير قوانين جزرية لعل و عسى تنقص حوادث السير، و  حنا كنشوفو الناس كيتكلموا على هادشي، تفكرت الكلام ديال عبد العزيز الرباح، وزير التجهيز السابق قبل ميولي وزير كاع، قال فواحد المحاضرة أنه من نهار درنا اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، تزادت حوادث السير,

إذن فالوقت لي بغات الدولة تقضي على الكسايد و دارت لجنة متخصصة عاد ما زادت، إذن علاش هذا اللجنة باقة كاينة إلى مكدير والو، و اشنو كيدير هذاك ناصر بولكسايد الكاتب الدائم للجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، لي ولات المهمة ديالو هي يحسب لينا شحال من كسيدة طرات!!

المغرب هو الأول عربيا و السادس عاليما فحوادث السير حسب بعض الإحصائيات، إذن هذا اللجنة اشنو باقية كدير، واش تضياع فلوس الشعب و صافي.

 

 

Loading...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.