مقتل 20 مدنياً إثر قصف روسي على غوطة دمشق

عبّر-الأناضول

قتل 20 مدنياً، على الأقل، في سوريا، إثر غارات جوية نفذتها طائرات روسية، مساء الأربعاء، على مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية.

وأفادت مصادر في الدفاع المدني، لمراسل الأناضول، أن طائرات روسية استهدفت بقصف عنيف مدن وبلدات الغوطة الشرقية، ما أسفر عن سقوط ما لايقل عن 20 قتيلاً، بينهم أطفال، بالإضافة لعشرات الجرحى.

وأشارت المصادر إلى تواصل عمليات الإنقاذ حيث تقوم فرق الدفاع المدني برفع الأنقاض وانتشال الجرحى والقتلى من تحتها. لافتة إلى أن عدد القتلى مرشح للزيادة مع استمرار عمليات الإنقاذ.

وتتعرض الغوطة الشرقية، منذ 29 دجنبر الماضي، لقصف عنيف من طائرات النظام ومدفعيته، ما أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى.

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.