مصرع مستخدم باتصالات المغرب بعد اعتداء شنيع من مسؤول بولاية طنجة(صورة)

 

رجاء الشامي _ عبّــر

لقي رجل خمسيني وهو مستخدم بمندوبية اتصالات المغرب بطنجة  حتفه اثر تعرضه لاعتداء شنيع من طرف مسؤول المشاريع بولاية طنجة.

وأفادت مصادر من عين المكان أن الضحية المسمى قيد حياته علال اليعقوبي  والبلغ من العمر 53 سنة كان رفقة مجموعة من زملائه يشتغلون في ورشة لمدّ خيوط “الألياف البصرية fibre optique ” قرب الولاية، عندما فوجئوا بالمسؤول الولائي يهاجمهم ويطلب منهم توقيف الأشغال”.

ووفق ذات المصادر، فإن المستخدم علال اليعقوبي رفض الامثتال لأنه يتلقى الأوامر فقط من رؤسائه الأمر الذي لم يستصغه المسؤول فقام بضربه بعصا فأس على رقبته، مما تسبب له في أزمة قلبية أسقطته أرضا. حيث توفي أثناء نقله إلى المستشفى الجهوي “محمد الخامس” بطنجة، ليتم إيداع جثته بعد ذلك بمستودع الأموات .

ويذكر أن الضحية متزوج و أب لأربعة أطفال ينحدر من مدينة سيدي قاسم أتت به الظروف إلى مدينة طنجة لطلب قوت أطفاله.

وسارعت عناصر الأمن بطنجة في فتح تحقيق مفصل في أسباب وفاة الضحية الذي فارق الحياة أياما قليلة من حلول عيد الأضحى.

 

 

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.