مجهولون يعتدون على رضا الطلياني بفرنسا و يدخلونه إلى المستشفى في حالة خطيرة

عبّر- صحف

عادت قضية حادثة فنان الراي الجزائري المقيم  في المغرب، رضا الطالياني، إلى السطح بعدما كشفت تقارير إعلامية، أن الفنان لم يتعرض لحادثة سير في باريس كما نشر ذ وسائل الإعلام، بل تعرض لاعتداء شنيع من طرف عدد من الرجال الأشداء بلغ عددهم نحو 15 شخصا.

و حسب يومية الصباح التي أوردت الخبر، فإن السبب الرئيسي وراء الهجوم و الاعتداء عليه، هو خلافاته مع  عدد من منظمي الحفلات والمتعهدين بفرنسا وإيطاليا وألمانيا، بسبب إخلاله باتفاقاته معهم بشأن إحياء حفلات وسهرات تسلّم مبالغ مالية كعربون ليحييها، لكنه أخلف موعده معهم ، ليضعهم في ورطة أمام الجمهور و الزبناء، ويتسبب لهم في خسارات مالية فادحة.

وقالت المصادر نفسها إن الطالياني يتماثل للشفاء، لكنه أصيب بالعديد من الرضوض والكدمات على مستوى الوجه،  تحتاج إلى عملية تجميل، وهو ما يمكن أن يلجأ إليه في ما بعد، حين يسمح له طبيبه بذلك.

ومن المحتمل أن يعود الطالياني إلى الدار البيضاء، حيث يقيم، خلال اليومين المقبلين، وذلك بعد أن كان من المنتظر أن يحيي حفله الأسبوع الماضي ضمن فعاليات مهرجان “كازا موزيك”، إلا أن الحادث الذي تعرض له حال دون ذلك، ليعوضه المنظمون بابن بلده كادير الجابوني.

Sponsored by SARA NETWORK
loading...
loading...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.