مئات الحجاج المغاربة يفترشون العراء ويتعرضون للإسهال بسبب الإهمال

عبر – متابعة

اضطر عدد من الحجاج المغاربة للمبيت في العراء وسط اﻷزبال في مخيم منى منذ وصولهم إليه صبيحة اﻷربهاء الماضي، وسط غياب شروط الراحة لتأدية مناسك الحج.

وأجبرت الظروف التي تواجد عليها الحجاج إلى الدخول في عراك وسب وشتم خلافا لما تنص عليه شعيرة الحج وذلك بسبب الاكتظاظ خاصة وأن الطاقة الاستيعابية للمخيم الذي خصص لهم لا تتجاوز 2000 حاجا في الوقت الذي ناهز عددهم 3000 حاجا.

وتعرض عدد من الحجاج المغاربة للإسهال بسبب سوء التغذية، وطالبوا بتوفير ظروف ملائمة وفنادق مناسبة لتكملة أداء مناسك الحج والانتقال للأماكن التي سيمكتون بها بمكة والمدينة المنورة.

 

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.