قيادي بالبيجيدي: زيارة الهمة ..دليل على أن بنكيران لا يزال حاضرا وبقوة في المشهد السياسي

عبّــر _ رجاء الشامي

أفاد قيادي مقرب من حزب عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة و التنمية ورئيس الحكومة السابق، أن زيارة فؤاد عالي، الهمة مستشار الملك وصديقه المقرب، لبيت بنكيران حتى و إن لم تكن زيارة سياسية محضة إلا أنها تحمل في طياتها “أن بنكيران لا يزال حاضرا وبقوة في المشهد السياسي رغم إعفائه من رئاسة الحكومة بعد ستة أشهر من البلوكاج، والذي يعرف الكل من يقف وراءه”.

و أضاف ذات المصدر، أن هذه الزيارة تعني أن “الدولة محتاجة لشخص بنكيران ولكنها لا تريد أن تبين ذلك وهو ما يمكن أن نستنتجه من بلاغ الهمة”، متسائلا: “وكيفاش حيدوه ودبا جاو لزيارته؟”وفق ما تم نشره في موقع “لكم” المغربي.

وتعليقا على الخرجة الإعلامية التي قام بها الهمة بعد غياب طويل عن الإعلام، قال القيادي في حزب “البيجيدي”  إن كانت حقا الزيارة المزعومة  تأتي في إطار “مباركة العواشر لبنكيران”، “هاد العواشر مخداماش، كون مشا عزا غير بنكيران نهار توفيت الأم ديالو.. هذا هو الصواب”.

وأكد ذات المتحدث، بخصوص ما يتعلق بـ”حراك الريف”،  أن “جل مداخلات الفريق البرلماني بمجلسي النواب والمستشارين تتم بتنسيق مع الأمين العام لحزب “البيجيدي” عبد الإله بنكيران”، مما يعني أنها تحظى بموافقتة، وهو ما يؤشر على أن بنكيران يرفض المنطق الأمني الذي تتعامل به الدولة مع الاحتجاجات بالمنطقة ويتابع الأحداث عن كثب.

loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.