فضيحة: وزير التشغيل السابق قام بكراء كرسي لرئيس الحكومة السابق ب 5 ملايين سنتيم

عبّر-متابعة

كشفت يومية “الأحداث المغربية”، أنها حصلت على عدد من الوثائق، تؤكد وجود اختلالات كبيرة و خطيرة في عدد من الصفقات التي عقدتها وزارة التشغيل والشؤون الاجتماعية، في عهد الوزير التقدمي عبد السلام بن الصديق.

و قالت اليومية، أن من بين الوثائق  التي حصلت عليها، وثيقة تفيد بأن الوزارة و عند تنظيمها خلال شهر مارس من السنة الفارطة، للمنتدى الدولي الثالث للسياسات العمومية للتشغيل بمراكش تحت رعاية ملكية، توصلت بما يعادل 40 مليون سنتيم كمساهمة من منظمة العمل الدولي، لتمويل النشاط، الذي حضره رئيس الحكومة السابق عبد الاله بنكيران، والمدير العام لمنظمة العمل الدولية.

كما أفادت اليومية، حسب نفس الوثيقة، أن المنظمة الدولية قامت بتحويل مالي يقارب 29 مليون سنتيم لتحمل مصاريف مديرها العام في فترة التظاهرة، و  بينت الوثيقة أن سومة كراء الكرسيين اللذين جلس عليهما رئيس الحكومة السابق عبد الاله بنكيران، والمدير العام لمنظمة العمل الدولي في الافتتاحية بلغت 96 ألف درهم، أي ما يقارب 10 ملايين سنتيم،  أي 5 ملايين سنتيم لكل كرسي.

loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.