غضبة غير مسبوقة للحموشي بعد مغادرة أفغانين للمغرب بجوازات سفر مزورة عبرمطار طنجة

عبّر-متابعة

كشفت مصادر إعلامية وطنية، أن عبد اللطيف الحموشي المدير العام للأمن الوطني، وجه تعليمات صارمة للفرقة الوطنية للشرطة القضائية من أجل مباشرة تحقيقاتها المعمقة، بمطار طنجة ابن بطوطة الدولي، من أجل التوصل إلى أسباب حدوث ثغرة أمنية وصفت بالخطيرة.

عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، حسب ما أفادت به المصادر، حلت بمطار طنجة ابن بطوطة الدولي منتصف الأسبوع المنصرم وواصلت لأربعة أيام متتالية تحقيقاتها لكشف ملابسات تمكن شخص وزوجته يحملان الجنسية الأفغانية من مغادرة التراب الوطني في اتجاه إحدى الدول رفقة أبنائهما.

موقع 360، نقل أن الأشخاص الذين من أجلهم فتح تحقيق مع عدد من رجال الأمن العاملين بمطار طنجة ابن بطوطة الدولي والذين جرى الاستماع إليهم من قبل عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، يعتقد أنهم غادروا التراب الوطني عبر المطار بوثائق وجواز سفر مزور.

وفيما لم يكشف لحد الساعة عن التهمة الموجهة لهؤلاء الأشخاص، وهل للأمر علاقة بالإرهاب او تهريب المخدرات، ينتظر ان يعصف الحادث بعدد من المسؤولين الأمنيين، خصوصا العاملين بمطار طنجة ابن بطوطة الدولي بعد الانتهاء من التحقيقات الجارية ورفع التقرير النهائي إلى الإدارة العامة للأمن الوطني بالرباط، اذ يسود حاليا توثر شديد في صفوف عدد من رجال الامن العاملين بمطار طنجة الدولي ابن بطوطة خوفا من ان تطالهم عقوبات بسبب الحادث.

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.