عداء مغربي يتخلى عن المغرب و يحمل الجنسية البحرينية في بطولة العالم و أحيزون في ورطة

عبّر-متابعة

في قرار مفاجئ و بعد أن قرر العداء المغربي إبراهيم أكشاب الامتناع عن المشاركة في سباق 1500 متر بداعي الإصابة. كشفت تقارير إخبارية أن العداء المغربي المذكور تحصل على الجنسية البحرينية، و بالتالي فإنه قرر الدافاع عن ألوان البحرين بدل المغرب.

القرار شكل صدمة للشارع المغربي و لجامعة ألعاب القوى، خاصة و أن العداء خاض المعسكرات التدريبية و سافر مع البعثة المغربية للمشاركة في بطولة العالم، إلا أن ما فعله قبيل سباق 1500 متر جعل الجميع يطرح مجموعة من التساؤلات حول من المسؤول عن هروب العدائين المغاربة إلى بلدان أخرى من أجل تمثيلها في الملتقيات الكبرى.

حالة أكشاب ليست الأولى، بل هناك العشرات من العدائين فضلوا الدفاع عن ألوان بلدان أخرى كقطر و البحرين و الإمارات و فرنسا، ظاهرة تطرح عدة تساؤلات حول الدور الذي تقوم به الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى برئاسة عبدالسلام أحيزون من أجل ثني هؤلاء العدائين من تغيير الوجهة و تفضيل التجنيس عوض الدفاع عن بلدهم الأم.

 

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.