سلا:ضبط سلفي بارز في حالة تلبس بالخيانة الزوجية مع منقبة

عبّر ـ صحف

فادت مصادر صحفية، اليوم الخميس، أن عناصر الضابطة القضائية بسلا استمعت من جديد، أول أمس الثلاثاء، إلى السلفي عبد الله الحمزاوي عضو اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين السلفيين ، المتهم في ملف التغرير بقاصر كان معها على علاقة غير شرعية، حيث كان هذا الأخير قد أودع رهن الاعتقال الاحتياطي، بسجن سلا، منذ أسبوعين، من قبل ضباط المركز القضائي للدرك، بتهمة الخيانة.

وذكرت يومية “الصباح”، التي أوردت الخبر في عددها ليوم الخميس، ان المحققين استدعوا القاصر إلى مقر التحقيق وأقرت بواقعة التغرير بها من قبل الموقوف، قصد ممارسة الجنس معه، كما عرضوا أمام المتهم محادثات، عبارة عن رسائل نصية جرت بينهما قصد استقطابها لمارسة الجنس معه، وبعد الانتهاء من التحقيقات التمهيدية، أعادت عناصر الضابطة القضائية المتهم “ع.ح” إلى السجن المحلي بسلا، في انتظار عرضه أمام الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، في الوقت الذي يعرض فيه حاليا أمام القاضي الجنحي المقرر في قضايا التلبس بابتدائية سلا بتهمة الخيانة الزوجية.

وفي تفاصيل القضية المتعلقة بالخيانة الزوجية، أفادت ذات اليومية أن عناصر المركز القضائي للدرك الملكى بسلا تلقت إخبارية تفيد أن السلفي المعني استقبل، بحى العيايدة، زوجة سلفي آخر انتقلت من آسفي، وأنها موضوع شكاية صادرة عن الزوج معززة بمحادثات ساخنة بين الموقوفين يتهمها فيها الزوج بالخيانة الزوجية، وأثناء انتقال الضابطة القضائية إلى المنزل ضبطت السلفيين في حالة تلبس.

وأقر الموقوف أن زوجة السلفي توجهت من آسفي إلى بيته قصد الحصول على مساعدة مالية لاقتناء أضحية العيد، وبعد مواجهته بالرسائل النصية عبر (واتساب) من هاتف المتورطة، اعترف بعلاقته الجنسية غير الشرعية معها، كما أقر بتفاصيل مثيرة حول هذه العلاقة وبممارسته الجنس قبل مداهمة الضابطة القضائية لمنزله.

وكشفت الجريدة ان الواقعة تسببت في حالة من الاستياء  وشرخ وسط اعضاء اللجنة المشتركة وكذا محسوبين على التيار السلفي بسلا والرباط.

Sponsored by SARA NETWORK
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.