رغم الصحون المتطايرة..الاستقلال ينوه بأشغال المؤتمر 17 للحزب

عبّــر ـ متابعة

عقد حزب الاستقلال أمس الخميس أول اجتماع له عقب المؤتمر السابع عشر للحزب والذي أفرز قيادة جديدة، ترأس الاجتماع وتدارست تقييم لأشغال المؤتمر، وتصورات الحزب خلال المرحلة القادمة.

ونوهت اللجنة التنفيذية للحزب بأشغال المؤتمر رغم الأحداث التي شهدتها مدرجات فضاء مركب مولاي عبد الله الذي احتضن المؤتمر، ورغم تطاير الصحون بين تياري نزار بركة وحميد شباط.

وأكدت اللجنة التنفيذية في بلاغ لها على أهمية وحدة الصفوف في الحزب وإقرار مصالحة حقيقية مع الذات للمضي قدما.

ويذكر أن عملية تسليم الأمانة العامة تمت بين شباط وبركة بطريقة سرية أعلن من خلالها حميد شباط الهدنة.

Loading...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.