تركيا تهدد بسحب جنسية غولن وعدد من أنصاره

عبّــــر-متابعة

هدّدت تركيا بسحب الجنسية من الداعية فتح الله غولن وعدد من أنصاره، معلنة اليوم الإثنين، أن هذا الأخير المقيم في الولايات المتحدة والمتهم بتدبير انقلاب فاشل العام  الماضي سيفقد وعدد من أنصاره الجنسية التركية إذا لم يعودوا إلى بلدهم خلال ثلاثة أشهر.

وأعلنت وزارة الداخلية التركية في الجريدة الرسمية، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الفرنسية، أن نحو 130 شخصا سيتأثرون بالقرار،  مبرزة أن مهلة الثلاثة أشهر تبدأ الاثنين.

وفي الوقت الذي تتهم الحكومة التركية غولن بتدبير انقلاب فاشل للإطاحة بالرئيس التركي رجب طيب إردوغان في يوليو 2016، فإن غولن المنفي في الولايات المتحدة منذ نهاية التسعينيات،  ينفي نفيا قاطعا أي تورط في الانقلاب الفاشل الذي أسفر عن حوالى 150 قتيلا.

Sponsored by SARA NETWORK
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.