ترجمات الأفلام.. “وكر خطير” لفيروسات القراصنة

عبّر-مواقع

اكتشفت شركة الأمن والحماية “تشيك بوينت”، ثغرة جديدة يمكن أن تسمح للمهاجمين بالوصول إلى هاتف الضحية المحمول أو تلفازه الذكي من خلال “الترجمات الخبيثة”، بحسب البوابة العربية للأخبار التقنية.

وقال أومري هيرسكوفيسي رئيس فريق أبحاث نقاط الضعف “يمكن إنشاء ترجمات ضارة وإيصالها إلى ملايين الأجهزة تلقائيا، وتجاوز برامج الأمان، وإعطاء المهاجم السيطرة الكاملة على الجهاز المصاب والبيانات التي يحملها”.

واستطرد قائلا أن متابعة الترجمات عملية معقدة مع أكثر من 25 صيغة مختلفة مستخدمة حاليا، وكلها مع ميزات فريدة من نوعها، وأن هذا النظام الأيكولوجي المجزأ ومحدودية الأمن يعني وجود نقاط ضعف متعددة يمكن استغلالها، الأمر الذي يجعلها هدفا جذابا بشكل كبير للمهاجمين.

ويتم إنشاء ترجمات للأفلام والبرامج التلفزيونية من قبل مجموعة واسعة من المترجمين الذين يعملون على رفعها من أجل مشاركتها على الإنترنت عبر مواقع معينة، حيث يتم فهرسة الملفات وتقييمها.

ويمكن للمهاجمين التلاعب في خوارزمية الترتيب، بحيث يتم تحميل ترجماتهم الخبيثة تلقائيا من قبل برمجيات تشغيل الوسائط المتعددة، الأمر الذي من شأنه أن يسمح للمهاجم بالسيطرة على كامل سلسلة الترجمة.

وقالت تشيك بوينت إنها تتبع المبادئ التوجيهية حول الإفصاح وتبليغ المطورين عن الثغرات الموجودة ضمن برمجيات تشغيل الوسائط المتعددة الضعيفة، وقد تم بالفعل إصلاح بعض المشاكل بينما لا يزال البعض الآخر قيد التحقيق.

وبحسب الشركة ينبغي على المستخدمين التأكد من تحديث برمجيات تشغيل الوسائط المتعددة إلى أحدث إصدار من أجل حماية أنفسهم، وتقليل خطر وقوع هجمات محتملة، حيث أصدرت Popcorn Time نسخة جديدة لتصحيح المشكلة، كما تم إصلاح أحدث إصدار من Kodi وVLC وStemio

 

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.