بودرهم رجل مع العدالة وعين على أثرياء المغرب

 

محمد بالي ـ عبّر 

 

حشر بو درهم صاحب جريدة “أخبار النوم”، انفه في أمور قانونية وإنسانية يستحيي كل من له ضمير أن يتناولها بزبونية.

 

فبو درهم الذي سخر قلمه لخدمة أثرياء العدالة والتنمية ومحاباة أثرياء الإعلام في قطر وتركيا، يناور اليوم للدفاع بدون موجب حق على حرامي الدين، والدين بريء من كل حرامي لا أخلاق له.

 

وبودرهم يشعر هذه الأيام أيضا أن صفقاته الدفاعية عن حزب العدالة والتنمية بدأت تقترب من خاتمتها، فأضحى يبحث عن مسالك جديدة تقربه من أثرياء التجمع الوطني للأحرار، وخاصة عزيز أخنوش ومولا حفيظ العلمي، عن طريق وسطاء لم يعد لهم مكان داخل حزب الحمامة، ومنهم ثري مراكش عزيز البنين.

 

ولسنا في حاجة للتذكير اليوم بما قام به بودرهم في مدينة مراكش، حين فاجأ صلاح الدين مزوار وفاطمة مروان وزوجها محمد بنطالب، فعكّر عليهم خلوتهم السياسية بمنزل الثري عزيز البنين، الذي يبدوا أنه أصبح يتوق للإعلام وقرر شراء حصة من موقع ذو 24.

 

إن بو الملايين، الذي سبق وأن تورط في قضية نصب وإحتيال، ذهب ضحيتها مهاجر مغربي مصاب بإعاقة ذهنية، إبتاعه فيلا في حي النهضة في ظروف غامضة، قلنا إن صاحبنا هذا أصبح يفكر حاليا في اقتناء قنوات تلفزية في الخارج، مما يعني أنه يجلس على ثروة كبيرة، وقد يفاجئنا غدا بشراء أبناك ومصاريف ما دام هدفه الأساسي الذي وضعه نصب عينيه، هو منافسة أخنوش والعلمي في ثروتهما.

loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.