الكشف عن أطنان من الأغذية الفاسدة كانت موجهة للمغاربة

عبّــر _ صفاء بالي

كشفت حصيلة عمليات مراقبة المواد الغذائية المنجزة على مجموع التراب الوطني خلال شهر شتنبر من الشهر الجاري، أطنان من المنتجات غير الصالحة للإستهلاك.

وأورد تقرير رسمي أنجزه “المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية”، التابع لوزارة الصحة، أن عمليات المراقبة همت حوالي 590.000 طن من المواد الغذائية. وتوزعت الكمية المذكورة، على مستوى السوق الوطنية، حيث قامت مصالح المراقبة التابعة للمكتب بـ 4621 زيارة ميدانية، 1457منها كانت في إطار اللجان الإقليمية المختلطة.

ووفق ذات التقرير، فقد مكنت تلك الزيارات من مراقبة 230 طن من مختلف المنتجات الغذائية، وحجز وإتلاف 186 طن من المنتجات الغذائية الغير صالحة للاستهلاك، منها 145 طن من اللحوم الحمراء والبيضاء، 15 طن من منتجات البحر، 3 أطنان من الحليب ومشتقاته، 23 طن من منتجات غذائية متنوعة.

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.