العماري:لهذا السبب طلبت من لفتيت تأجيل مباريات الحسيمة

عبّــر_متابعة

خرج إلياس العماري، رئيس جهة طنجة -تطوان -الحسيمة عن صمته مؤكدا أنه راسل وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، ليطلب من الوزارة تأجيل المباريات التي كانت مخصصة لشباب إقليم الحسيمة.

وأوضح العماري، في حوار أجراه معه موقع مجلة “تيل كيل” إنه “فور عودته من الولايات المتحدة الأمريكية راسل وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، ليطلب من الوزارة تأجيل المباريات التي كانت مخصصة لشباب إقليم الحسيمة، بحكم أن التكوين الذي كانت أطلقته الجهة لفائدة هؤلاء لم ينتهي بعد، قبل أن يشير إلى أن “خريجي الدورة التكوينية التي خصصنا لها أكثر من 400 ساعة، بغلاف مالي يقدر حوالي 5 ملايين درهم، لا يمكنهم أن يجتازوا المباريات دون الحصول على شواهد تأهيلية من الجهة”.،

وقال العماري في معرض حديثه،إنه “لم يبادر بالاتصال بالزفزافي ولم يتصل بي، قمت بإطلاق نداء للحوار، لكنه قاطعه بمبرر أنه يرفض الحوار مع “الدكاكين السياسية ويرفض الجلوس مع ممثلي المجتمع المدني”.

وأشار رئيس الجهة إلى أنه في بداية الحراك، “طلبت من الحكومة أن تتدخل وتقدم على تنزيل المشاريع التنموية، لأنه كان واضحا أن الحراك سيتطور مع مرور الأيام”، وكان رئيس الحكومة آنذاك، عبد الإله بنكيران، رد على مراسلتي بـ”لا أملك الحق لأطلب من الحكومة التحرك”.

Sponsored by SARA NETWORK
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.