الضحى تستعين بفناني آخر الزمان لرتق عيوب غشها بالإقامات السكنية

صفاء بالي ـ عبّــر

تستعين مجموعة الضحى للمشاريع السكنية للترويج لشققها وإقاماتها بفنانين شعبية وتؤدي على ذلك ثمنا، فإشهار السكن التابع لها يُقتطع من الثمن الأصلي الذي عليه من المفروض أن تصاغ ميزانيية الإقامة السكنية التابعة للمجموعة.

ويشتكي مجموعة من المواطنين ممن استفادوا من عروض الضحى لشراء شقة سكنية من غش في البناء وضعف البنية التحيتة، وتسرب المياه لعدم اعتماد مواد بجودة عالية، فلا تمر السنة حتى تنكشف العيوب وتنتهي جمالية البلاط.

مشاريع الضحى لا تنتهي بتجهيز الإقامات السكنية بل مشروعها تخصص له ميزانية لمن سيطبل ويهتف باسمها ويردده في جمل بلحن موسيقى، وبات رهانها قصد فنان من طينة غنائية مختارة للترويج لمنتوجها السكني، وتبقى تكلفة الإشهار ضمن حسابات المجموعة ولعل الهفوات والأخطاء الكثيرة في البناء، ونقص مواد البناء الجيدة وبالجودة العالية مصيره يضخ برصيد الفنان التي تتعاقد معه من أجل التشهير بمنتوجها.

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.