اختراع سيجعلك بحاجة لشحن هاتفك الذكي 4 مرات سنويًا فقط

عبّــــر-مواقع

تمكن العلماء أخيراً من صنع مادة جديدة للمعالجات تستخدم طاقة أقل بـ100 مرة من الطاقة التي تستخدمها النظم الحالية الموجودة المبنية على أنظمة أشباه الموصلات.

ومع ازدياد اعتماد الإنسان على الأجهزة الذكية أصبح شحن الهاتف مرتين يومياً عادة مضافة إلى تلك العادات القديمة.

لكن في المستقبل ستصبح قادراً على شحن هاتفك مرة كل 3 أشهر، حيث تمكّن العلماء من صنع مادة جديدة تسمح للمعالجات “البروسيسورات” بالعمل باستخدام طاقة أقل بـ100 مرة.

تمكن باحثون من جامعتي “ميشيغن” و”كورنيل” من صنع مادة إلكترومغناطيسية متعددة الحديد، وهي مكونة من طبقات رفيعة من الذرات التي تكوّن طبقة رقيقة ذات قطبية مغناطيسية يمكن قلبها من الموجب إلى السالب باستخدام نبضة صغيرة جداً من الطاقة.

ويمكن استخدام هذا المبدأ لنقل الشفرات الثنائية – شفرة تكتب المعلومات في مسلسلة رقمية تتكون من رمزين (مثل 0 / 1 أو صحيح/غير صحيح) وهي الشفرات المستخدمة في الحواسيب، وهذا سيعني أنه من الممكن إرسال واستقبال البيانات باستخدام نسبة صغيرة جداً من الطاقة المستخدمة حالياً.

حاليا، يتم بناء المعالجات باستخدام النظم القائمة على أشباه الموصلات التي تحتاج إلى تدفق مستمر من الكهرباء. ولكن المعالجات التي تصنع باستخدام أنظمة إلكترومغناطيسية متعددة الحديد تحتاج فقط إلى نبضات قصيرة من الكهرباء؛ ما يجعلها بحاجة لكمية أقل بكثير من الطاقة.

وقال رامامورثي راميشمدير، مختبر مساعد لمختبر تكنولوجيات الطاقة في مختبر “لورنس بيركلي” الوطني، إن الإلكترونيات تستهلك حاليا 5% من إجمالي الطاقة العالمية، وهي أسرع مجال مستهلك للطاقة نمواً.

وبحلول عام 2030، يمكن أن تستهلك الإلكترونيات 40 إلى 50 % من الطاقة العالمية، إذ إن ابتكار المعالجات الموفرة للطاقة يمكن أن يكون له تأثير كبير على بصمتنا العالمية في مجال الطاقة، عدا عن أنه سيخلصنا من تقلب المزاج عند إغلاق الهاتف بسبب انتهاء شحنه.

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.