أوزين يترأس جلسة البرلمان ويخلق “الفتنة”

رجاء الشامي ـ عبّــر 

عاد محمد أوزين  وزير الشباب والرياضة السابق ليثير الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي من قبل نشطاء فايسبوكيون، إذ وجد العديد من المتتبعين للمشهد السياسي حضور أوزين في البرلمان، مادة دسمة للسخرية منه وإعادة الحديث عن فضيحته في الوزارة سابقا، إذ اعتبر البعض حضوره وجلوسها على منبر الترئيس فتنة.

أوزين الذي اشتهر إبان ترأسه لوزارة الرياضة في حكومة بنكيران الأولى والمعروف بوزير “أكبر كراطة في العالم” نسبة إلى فضيحة “كراطة” ملعب مركب مولاي عبد الله بالرباط، اختار أن يظهر من جديد في قبة البرلمان بزي تقليدي، إذ ترأس اليوم الثلاتاء جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب.

وطالبت إحدى النائبات محمد أوزين بقراءة الفاتحة تضامنا مع ضحايا حادثة السير، التي وقعت في أمس الإثنين، وذهب ضحيتها 13 شخصا، وإصابة 39 آخرين بجروح، الأمر الذي أحرج الوزير السابق وبدا عليه نوع من الارتباك، إذ اكتفى بالترحم على الضحايا عوض تلاوة الفاتحة.

 

 

Loading...
Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.