أمريكا تحذر رعاياها من السفر إلى منطقة الريف

عبّــر_متابعة

حذرت السفارة الأمريكية بالعاصمة الرباط، كافة العاملين في تمثيلياتها الدبلوماسية، إضافة إلى المواطنين الأمريكيين، من السفر إلى مدينة الحسيمة. وكان بلاغ للسفارة، بُث تحت عنوان “رسالة الأمن للمواطنين الأمريكيين”، لا يزال منشورا على موقع السفارة والقنصلية العامة، قد تطرق بإختصار لأسباب التظاهرات التي اندلعت في إقليم الحسيمة ومنطقة الريف.
ونصحت البعثة الأمريكية جميع أفرادها لتجنب مناطق المظاهرات والأماكن التي يوجد فيها شغب، بمدينة الحسيمة، وذلك خلال عطلات نهاية الأسبوع. السفارة الأمريكية دعت أفرادها كذلك إلى الحفاظ على مستوى عال من اليقظة، واتخاذ الخطوات المناسبة لتعزيز الأمن الشخصي لكل العاملين ببعثاتها الدبلوماسية في ربوع المغرب، كما حثتهم على مراقبة محطات الأخبار المحلية للحصول على التحديثات.
ووضعت السفارة الأمريكية، أرقام هواتف وعناوين للطوارئ، لكي يسهل التواصل مع مواطنيها في حالة وقوعهم في خطر. وكانت منظمات أمريكية أخرى في المغرب قد أصدرت بدورها، تحذيرات للعاملين بها، من أجل اتخاذ احتياطات أمنية، وخصوصا عدم السفر لمنطقة الريف، وبالذات مدينة الحسيمة.
وعرفت المدينة أمس الخميس فاتح يونيو، خروج المئات من المحتجين، بحي سيدي عابد، ضد الاعتقالات التي طالت نشطاء الريف. وطالب المحتجون بإطلاق سراح المعتقلين الذين اعتقلوا في سياق حراك الريف.

Sponsored by SARA NETWORK
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.